هل السيليكون ضار علي البشرة؟

ظهرت الكثير من الأشاعات حول السيليكون أنه مكون ضار بالبشرة و يجب علينا تجنبه و استبعاد المنتجات التي تحتوي علي السيليكون بشكل تام من روتين العناية بالبشرة. و لكن، هل السيليكون ضار فعلا؟

تعرف علي مكون السيليكون باختصار في هذه المقالة.


للسيليكون العديد من الأنواع و الأشكال التي تختلف كليًا في خصائصها و استخدماتها.


الخرافة: السيليكون يخنق البشرة

الحقيقة:السيليكون هو مادة تسمح بمرور الماء و الهواء منها و اليها. فيمكن أن نشبهها بكيس الشاي الذي يسمح بمرور الماء (المكونات الفعالة) منه دون التأثير علي فعالية المنتج.


الخرافة: السيليكون يتراكم في الطبيعة ولا يتحلل

الحقيقة: السيليكون يتحلل في الطبيعة من تلقاء نفسه بدون تدخل بشري الي عناصره الأولية و هي السيليكا (الرمل) و الماء و ثاني أكسيد الكربون، فهو بذلك صديق للبيئة.


الخرافة: السيليكون يسد المسامات

الحقيقة: علي عكس العديد من المكونات، السيليكون لا يتسبب في انسداد المسامات او التراكم داخلها. احرص علي غسل بشرتك يوميا كما ننصح دائما لتجنب تراكم المنتجات داخل مساماتك.


السيليكون هو مادة خفيفة علي البشرة لا تسبب الحساسية" لها العديد من الخصائص كحبس الترطيب داخل البشرة و ترطيب الجلد و تقليل فقد الماء من طبقات البشرة. كما انه خفيف لا يسبب انسداد المسامات ولا يعطي للبشرة مظهرا دهنيًا. كل الأبحاث العلمية تأكد ان السيليكون هو مركب أمن علي البشرة و الطبيعة، لذلك فنحن لا نري أي سبب لتجنب السيليكون بأنواعه.


٧ مشاهدات٠ تعليق

أحدث منشورات

عرض الكل